اتهام أبل بـ “المبالغة فى تقدير ” عمر بطارية هواتف أيفون التابعة لها

0 334
3

تواجه شركة أبل حاليا اتهامات تتعلق بـ “المبالغة”  فى تقدير عمر البطارية لعدد من أجهزة ايفون الخاصة بها، وذلك بعد الاختبار الذى أجرته وكالة مراقبة المستهلك، وفى تقرير جديد قالت مجموعة المستهلكين انها أجرت تجربة على تسعة طرز من أجهزة أيفون ووجدت أن عمر البطارية فى جميعها كان أقل من الوقت الذى حددته أبل.

وبحسب موقع metro البريطانى، فقالت شركة آبل ردا على ذلك أنها تقف إلى جانب قياساتها الخاصة وتجادل بأن الاختبارات المعملية فى كثير من الأحيان لا تعكس كيفية أداء البطارية فى العالم الحقيقى، حيث يمكن أن يتأثر أداء البطارية بعدد من المتغيرات، بما فى ذلك اتصال الهاتف بالبيانات أو شبكات Wi-Fi، والتطبيقات الأخرى المستخدمة، وحتى العوامل الخارجية مثل درجة الحرارة.

وقد كشف التقرير ان هاتف iPhone XR كان الأسوأ أداءً لتلك التى تم تقيمها، حيث استمرت لمدة 16 ساعة و32 دقيقة، فى حين قالت أبل أنه يمكن أن يستمر لمدة تصل إلى 25 ساعة فى بعض حالات الاستخدام، فيما

وقالت هيئة الرقابة، إن الاختبار شهد قيامهم بشحن الهواتف بشكل كامل، ثم تركها لتفرغ بطاريتها ومعرفة المدة التى استغرقتها هذه الهواتف، وقد كان هاتف iPhone XR هو أحدث طراز من أبل والأسوأ على الإطلاق، وفى بيان لها قالت شركة أبل:”نحن نختبر بدقة منتجاتنا ونقف وراء مطالبات عمر البطارية، ومع التكامل الدقيق بين الأجهزة والبرامج، تم تصميم أيفون لإدارة استخدام الطاقة بذكاء لزيادة عمر البطارية إلى الحد الأقصى”

وأضافت الشركة:” تعتمد الاختبارات المعملية للبطارية المستقلة على مجموعة تحاول تكرار الاستخدام العادى، ولكن فى الغالب لا تعكس كيفية أداء البطارية فى العالم الحقيقى”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.